www.shehaba11.mam9.com

عزيزي الزائر ...


المرجو منك أن تشرفنا بالتعرف عليكم إذا لم تكن مسجل لدينا
برجاء ان تسعدنا بالتسجيل وتشرفنا بالدخول.

SHEHAB

www.shehaba11.mam9.com


 
الرئيسيةHHاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سار لكل البشر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اسير الصمت

avatar


مُساهمةموضوع: سار لكل البشر   الجمعة أغسطس 06, 2010 7:36 pm

قال رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم:
(من قال -لا إله إلا الله- مخلصا من قلبه وموقنا بها دخل الجنة(






فماهو إخلاص كلمة لا إله إلا الله؟! وماهو يقينها؟!



اليقين بكلمة -لاإله إلا الله- :هو أن تعلم معناها، ومعناها أنه لا إله في هذا الكون إلا إله واحد وهو الله جل جلاله خالق كل شيء، ولا خالق في هذا الكون إلا الله، ولا محيي إلا الله، ولا ممبت إلا الله، ولا نافع إلا الله، ولا رازق إلا الله، ولامحبوب إلا الله، ولامعبود إلا الله، ولا معطي إلا الله، ولا مانع إلا الله، ولا أحد بيده الخير إلا الله، ولا يتصرف في هذا الوجود إلا الله وحده لاشريك له، فبهذا اليقين تدخل الجنة بقولك- لا إله إلا الله- لأنك ترى أن الفعال في الكون هو الله وحده، فلا تكره أحد، ولاتغضب من أحد، ولاتحقد على أحد، ولاتحسد أحد.



أما إخلاص كلمة -لا إله إلا الله-: فهو أن تقوم بحقها، وحقها هو الخوف من الله، وأن تجتنب ماحرم الله، وتطبق أوامر الله في القرآن الكريم، وفي أحاديث رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وأن تشعر بأن الله معك ويراك في أي وقت، قال سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (من قال -لا إله إلا الله- مخلصا دخل الجنة قيل ما إخلاصها يا رسول الله قال أن تحجزك عما حرم الله عليك(، وقال سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى، قالوا: ومن يأبى يارسول الله؟!، قال من أطاعني دخل الجنة ومن عصاني فقد أبى)، وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (لا تزال لا إله إلا الله تدفع عن الخلق سخط الله ما لم يؤثروا صفقة دنياهم على آخرتهم ،فإذا فعلوا ذلك وقالوا لا إله إلا الله قال الله تعالى كذبتم لستم بها صادقين)، وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (من شهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله مخلصا بهما دخل الجنة، وصلى وصام وأقام الصلاة وآتى الزكاة وحج البيت حرمه الله على النار(، واعلم أن الجنة درجات مابين كل درجة ودرجة كما بين السماء والأرض، فبقدر أعمالك الصالحة وإخلاصك لله وذكرك له يكون مقامك ورفعتك في الجنة، وكلما كان امتثالك لأوامر الله في القرآن والسنة النبوية أكبر وكانت محبتك لله ولرسوله أعظم كلما كانت منزلتك في الجنة أعظم، وأعلى درجة في الجنة هي الفردوس الأعلى وهي تحت عرش الله جل جلاله، ومنه تنبع أنهار الجنة، وأعلى مقام فى الفردوس الأعلى هو مقام الوسيلة وهو مقام لسيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، فمن سأل الله الوسيلة لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم شفع له رسول الله يوم القيامة فيدخل الجنة، واعلم أن في الجنة قصورا متعددة الأدوار من الدر والجواهر، وقصورا شفافة تجرى من تحتها الأنهار، وفيها للرجل والمرأة كل مايخطر على البال من لذائذ ومتع وما تشتهيه النفس، واعلم أن بناء الجنة من ذهب وفضة، ومابينهما مسك، وحصى الجنة اللؤلؤ والياقوت، وتربة الجنة الزعفران، واعلم أن أهل الجنة في شباب دائم، ونعيم دائم، وسعادة دائمة لايخرجون منها، ورائحتهم المسك، ولايخرج من أجسامهم من الفضلات مايخرج من الأجسام في الدنيا، ويخدمهم ولدان يشبهون اللؤلؤ، واعلم أن أعظم نعيم في الجنة هو رؤية الله عزوجل، واعلم أن أقل درجة في الجنة من يكون عنده أكثر من ملك أربعين ملكاً من أغنى ملوك الأرض، واعلم أن أعلى الدرجات في الجنة هي للذين يطبقون أوامر الله في القرآن ويعلمونها لغيرهم، ويخافون الله، وللذاكرين الله كثيرا، والذين يحبون أولياء الله- أولياء الله هم الذين يذكرون الله كثيرا، والذين يخافون مخالفة أوامر الله في السر والعلن-، قال سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (صاحب القرآن يرتقى في درجات الجنة بقدر ما معه من القرآن)، قال الله تعالى: (ولمن خاف مقام ربه جنتان)، وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (المتحابين في الله يغبطهم النبيون والشهداء يوم القيامة على منازلهم وعلى قربهم من الله، فيضع الله لهم يوم القيامة منابر من نور فيجلسون عليها فيجعل وجوههم نوراً وثناياهم نوراً يفزع الناس يوم القيامة ولا يفزعون، وهم أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون(



كيف تذكر الله؟:

خصص وقتا لذكرالله بشكل يومي تكون فيه بمفردك -أفضل الأوقات للذكرقبل شروق الشمس وقبل غروبها، أي بعد صلاة الفجر وقبل صلاة المغرب-، وتعطر برائحة زكية، والبس ثوبا نظيفا، وأطفئ النور، وأغمض عينيك، وتوجه بقلبك إلى الله، واشعر بأن الله حاضر معك، واشعر بقدسيته، وهيبته، ومحبته، وعظمته تملأ قلبك، واذكر بقلبك أو لسانك -لاإله إلا الله- لمدة نصف ساعة صباحا، ونصف ساعة مساءا على الأقل، ولاتقطع هذا الذكر ولايوم. يقول الله سبحانه وتعالى: (واذكر اسم ربك وتبتل إليه تبتيلاً)، والتبتيل هو الانقطاع، -طبعا لاتنسى ذكر الله في كل الأوقات أيضا-، إن ذكر الله هو حياة القلوب وروح الحياة، قال تعالى: (ألا بذكر الله تطمئن القلوب)، فذكر الله تعالى هو الدليل الواضح على محبتك لله، ومحبة الله لك، وهو أسرع طريق للوصول لرضى الله سبحانه وتعالى ولمحبته، قال الله سبحانه وتعالى: (اذكروني اذكركم)، وقال الله تعالى أيضا: (أنا جليس من ذكرني) فيكفيك هذا الشرف، قال سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (من أكثر ذكر الله أحبه الله)، وذكر الله هو الخير كله وهو السعادة كلها في الدنيا والآخرة، وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: ( ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم؟ قالوا بلى, قال ذكر الله)، وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (من قال لا إله إلا الله غرست له شجرة فيالجنة من ياقوتة حمراء منبتها في مسك أبيض أحلى من العسل و أشد بياضا من الثلج وأطيب ريحا من المسك فيها ثمار أمثال أثداء الأبكار تفلق عن سبعين حلة)، وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:) مكتوب على العرش لا إله إلا الله محمد رسول الله لا أعذب من قالها(، وقال الله جل جلاله: (لا إله إلا الله حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي).



كيف تطبق أوامر الله في القرآن وفي أحاديث رسول الله؟:

اقرأ القرآن الكريم والأحاديث النبوية بتمعن، وهدوء، وتفكر، ونصيحتي لك أن تحصل على تفسير للقرآن الكريم من شيخ عالم عارف بالله ذاكر لله، لتفهم معاني الآيات بوضوح، فكل آية من آيات القرآن لها حق علينا فيجب أن نفهم معناها، ومقصدها، وواجبنا نحوها، وأن نتبع أخلاقياتها، وننفذ أوامرها، ونتجنب محارمها، ونعلمها لغيرنا، بذلك فقط نكون مؤمنين بالله وبالقرآن، قال رسول الله صىلى الله عليه وآله وسلم: (أهل القرآن هم أهل الله وخاصته)، أي أن من يقرآ القرآن ويفهمه ويطبقه يكون من أقرب المقربين إلى الله، قال الله سبحانه وتعالى: (الذين أتيناهم الكتاب يتلونه حق تلاوته اولئك يؤمنون به)، فحق تلاوة القرآن هو فهم آياته وتعلمها وتطبيقها وتعليمها لغيرنا، قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (خيركم من تعلم القرآن وعلمه)، وقال أيضا: (اقرؤوا القرآن فإن الله تعالى لا يعذب قلبا وعي القرآن وإن هذا القرآن مأدبة الله فمن دخل فيه فهو آمن ومن أحب القرآن فليبشر)، وقال سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (صاحب القرآن يرتقى في درجات الجنة بقدر ما معه من القرآن).



الجميع مطالب بالعلم والتعليم:

يقول سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (ان الله وملائكته واهل السموات والارضين حتى النملة في حجرها وحتى الحوت ليصلون على معلم الناس الخير)، وقال أيضا: (ألا أخبركم عن الأجود الأجود ؟ الله هو الأجود الأجود، وأنا أجود ولد آدم، وأجودهم بعدي رجل تعلم علما فنشر علمه، يبعث يوم القيامة أمة وحده( وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (ليس مني إلا عالم أو متعلم ولاخير فيمن سواهما(، وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (ما بال أقوام لا يعلمون جيرانهم ولا يفقهونهم ولا يفطنونهم ولا يأمرونهم ولا ينهونهم، وما لأقوام لا يتعلمون من جيرانهم ولا يتفقهون ولا يتفطنون، والذي نفسي بيده ليعلمن قوم جيرانهم وليفقهنهم وليفطننهم وليأمرنهم ولينهونهم، وليتعلمن قوم من جيرانهم وليتفقهن وليتفطنن أو لأعاجلنهم بالعقوبة في دار الدنيا(، انشرها لتنال الثواب الذي ذكره رسول الله صلى الله عليه وسلم إن شاء الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سار لكل البشر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.shehaba11.mam9.com :: اسلاميات :: دروس إسلامية-
انتقل الى: